زراعيون بلا حدود::التحليل # القياسي# للمياه #

التحليل # القياسي# للمياه #

التحليل القياسي للمياه 
==============
للكشف عن صلاحية المياه للشرب لابد من إجراء مجموعة من التحاليل المعملية حتي يمكن الحكم علي مدي صلاحية هذه المياه للشرب وهذه التحاليل تتمثل في.
اولاً : الفحص البكتريولوجي :-
والهدف الأساسي من هذه التحاليل هو معرفة ما إذا كانت مصادر المياه تحتوي علي ميكروبات برازيــة ( وليست بالضرورة أن تكون مرضيــة ) حيث يؤخذ وجود هذه الميكروبات البرازيــة كدليل علي تلوث المياه بالمخلفات الآدميــه أو الحيوانية وبصفة عامة فإن الميكروبات التي يبحث عنها هي بكتريا القولون و هي المجموعة التي تشمل كل الميكروبات الهوائية والاختيارية والتي تتميز بأنها عصويات قصيرة مستقيمة سالبة جرام – غير متحركة – تخمر سكر اللاكتوز مع أنتاج غاز.

ثانياً: الفحص أو التحليل الكيمائي :-
وفي هذا النوع من التحليلات يتم قياس العناصر والاينونات التي يدل وجودها بتركيز عالي علي تلوث المياه مما يؤدي للإضرار بصحة الإنسان والحيوان والنبات.
حيث يتم قياس :-
1- تقدير الأملاح الكلية الذائبـة بطريقة التوصيل الكهربى E.C
2- تقدير رقم الحموضة . 
3- تقدير انيونات الكربونات و البيكربونات و الكلوريدات. 
4- تقدير الكبريتات.
5- تقدير المادة العضوية والنيتروجين.
بالاضافة إلي قياس بعض العناصر الضارة عند وجودها بتركيز عالي في عينة المياه مثل عنصر البورون – الموليبيدنم – الرصاص .. الخ
من خلال مجموعة التحليلات السابقة يمكن الوقوف علي مدي صلاحية المياه للشرب وذلك من خلال الجداول القياسية الخاصة بنسب هذه العناصر في المياه.
اولأ: الفحص البكتريولوجي للمياه.
الطرق المتبعـة لتقدير اعداد البكتريا في الماء لا يعطي الإ جزء من العدد الفعلي للكائنات لأن معظم الميكروبات لا تنمو علي البيئة المستخدمــة ولايهمنا العدد الكلي بدرجة كبيرة مثل ما يهمنا بوجه خاص تواجد مجموعة بكتريا القولون التي قد تصل إلي المياه عن طريق التلوث بمياه المجاري ولذلك فإنة لاختبار صلاحية عينه المياه لاغراض الشرب والاستخدام المنزلي وللاستخدام في المصانع يجري عليها الآتي:.
العد الكلي للميكروبات في عينة المياه........... اختبار تلوث العينة بمياه المجاري
* طريقة اخذ العينات للتحليل
الشروط الواجب أخذها في الاعتبار عند أخذ عينة مياه للتحليل.
1- يجب أن تمثل العينة مصدر المياه المطلوب فحصه.
2- يجب أخذ الاحتياطات اللازمــة لعدم تلوث العينة أثناء أخذها.
3- عند أخذ العينة من ماء الحنفية يلاحظ تعقيم فوهـة الحنفية باستخدام اللهب مع ترك الحنفية مفتوحـة قبل اخذ العينة لمدة 5 دقائق.
4- عند اخذ العينة من ترعة أو نهر أو أي مصدر مياه أخر فإنه يجب أن تؤخذ من تحت سطح الماء وذلك بفتح غطاء الزجاجة المعقمــة تحت سطح الماء.
5 - إذا كانت من مياه الطلمبات تترك الطلمبــة تعمل فترة من الزمن تكفي للتخلص من المياه المخزنــة بالمواسير وذلك قبل أخذا العينة.
6- إذا كانت من مياه معاملة بالكلور يوضع في زجاجة جمع العينات 0.02 جم مسحوق ثيو سلفات الصوديوم لكل لتر ، حيث تتحد هذه المادة مع الكلور المتبقي بالمياه فتوقف تأثيره.
7- يجب أن تجري الأختبارات البكتريولوجية مباشرة بعد أخذ العينة وإذا وجد أن الزمن سوف يزيد عن 3 ساعات تحفظ العينات في ثلاجــة من 5 إلي 10 درجة مئوية لمنع حدوث أي تغير بالعينــة.
*العد الكلي للبكتيريا بالماء كدليل علي صلاحيته للشرب
تعتبر المقياس الامريكية أن الماء صالحا للشرب إذا أحتوي علي عدد كلي من البكتريا أقل من 100 ميكروب ملي مقدرة بطريقة الاطباق علي بيئة الاجار ، المحضن علي درجة 37 م لمدة 24 ساعة ويختلف العدد الناتج بطبيعة الحال باختلاف طريقة اخذ العينة وطريقة التقدير ونوع البيئة ودرجة حرارة التحضين وبالنسبة للمياه المعدنية فيجب أن لا يزيد عدد البكتريا الكلي عن 20 ميكروب مل وفي المواصفات الأمريكية ، فان الماء الصالح للشرب ، يجب أن يحتوي علي أقل من 2 بكتريا كولاي لكل 100 مل ماء ، فإذا زاد العدد عن 100 كولاي لكل 100 مل فإن الماء لايعتبر صالحا للشرب.
- الأدوات والمواد المستخدمــة :-
- زجاجة عينة مياه معقمــة .
- بيئة آجار التربتون والجلوكوز ومستخلص الخميرة .
- اطباق بتري وماصات معقمــة .
- انابيب مياه مقطره معقمــة بكل انبوبة 9 مل ماء .
طريقة العمل :-
1- رج عينة المياه جيداً حوالي 25 مره 
2- انقل بواسطـة ماصة معقــمــة مقدار1مل من عينة الماء إلي انبوبة بها 9 مل ماء معقم فيصبح التخفيف 10-1
3- استمر في عمل سلسلة التخفيفات مع ملاحظــة كتابة ارقام التخفيفات علي الأنابيب مع استعمال ماصـه
واحدة لكل تخفيف بشرط أن تكون معقمــة.
4- ينقل من انابيب التخفيف 1مل إلي أطباق بتري مع ترقيم الاطباق بما يتناسب مع كل تخفيف حيث يتم عمل طبقين من كل تخفيف مع ملاحظــة استخدام ماصات معقمـــة لكل تخفيف علي حده أو استعمال ماصة واحدة معقمة على ان يكون النقل من التخفيف الاعلي إلي الاقل.

ظهر بها نمو) فى كل تخفيف. 
7- عندما يعطى احد التخفيفات نتيجة سالبة (الخمس او الثلاث انابيب ليس بها نمو) ناخذ نتائج الثلاث تخفيفات السابقة لها وترقم P1:P2:P3 ويتم الكشف عن هذة الارقام فى الجداول المتخصصة لها.

*.اعداد الميكروبات الكلية في 1 مل عينة مياة = رقم x MPN مقلوب التخفيف الاوسط P2

ذلك بعد إسالة البيئة و تبريدها الى50 – 55 °م ثم تحضن الاطباق مقلوبة علي 37°م لمدة 48 ساعة.
6- بعد انتهاء مدة التحضين يتم عد مجاميع الميكروبات علي الأطباق وتسجيل النتائج حيث تستبعد الأطباق التي
بها أقل من 30 أواكثر من 300 مستعمرة. 
7- خذ المتوسط الحسابي من كل طبقين من تخفيف واحد ثم أضرب في مقلوب التخفيف فينتج عدد البكتريا
في 1 مل من العينة.

*.اعداد الميكروبات الكلية في 1 مل عينة مياة (C.F.U)= متوسط اعداد الميكروبات في التخفيف χ مقلوب التخفيف
C.F.U = Colony Forming Unite
*العد الكلي للفطريات بالماء كدليل علي صلاحيته للشرب
نفس الخطوات السابقة ولكن مع تغير البيئة تالغذائية المستخدمة الى بيئة مستخلص المولت
*الكشف عن البكتريا المتجرثمة اللاهوائية 
ويتم ذلك بتلقيح بيئة اجار الجلوكوز والتربيتون والحديدوز الصلبة بطريقة الوخز من عينة المياة وتحضين تحت الظروف اللاهوائية وبعد التحضين يظهر الميكروب اللاهوائى فى قاع الانبوبة ولون اسود اما اذا استخدم بيئة لا تحتوى على املاح الحديد يظهر نمو فى قاع الانبوبة فقط 
*الكشف عن مجموعة القولون Coliform group
يهدف هذا التحليل الى الكشف عن وجود بكتريا القولون فى المياه حيث أن وجودها فى أى مصدر مائى يدل على تلوث هذا المصدر بمياه الصرف الصحى ويتكون هذا التحليل من ثلاثه مراحل اساسيه وهى :ـ
1) الاختبار الاحتمالى Presumptive test
2) الاختبار التأكيدى )التحقيقى) Confirmatory test
3) الاختبار التكميلى Completed test 
ويتم فى المرحله الآولى الكشف عن الميكروبات القادره على تخمير سكر اللاكتوز مع انتاج غاز وهذه احدى الصفات المميزه لبكتريا القولون .
أما فى المرحله الثانيه يؤخذ عينه من الانابيب الموجبه (أى أعطت نمو وكونت غاز فى بيئه مرن اللاكتوز ، ويلقح هذه العينه فى بيئه انتقائيه Selective تفرق بين ميكروبات القولون
اما فى المرحله الاخيره (الاختبار التكميلى) فتعزل الميكروبات التى اعطت تفاعلات نموذجيه وتنمى فى مزارع نقيه والتى يجب أن تبين الشكل المورفولوجى والخواص الفسيولوجيه المميزه لبكتريا القولون وفيما يلى الشرح التفصيلى لهذا التحليل . ويمكن إجراء هذا الاختبار على عينه من مياه من المنزل أو نهر أوبحيره أو أى مصدر مائى يشبه فى تلونه بمياه الصرف الصحى .
أ ) الاختبار الاحتمالى Presumptive test
1ـ لقح 1 مل من عينه الماء فى عدة أنابيب بكل منها 10مل بيئة ماكونكى السائلة المحتوية على انبوبة درهام
2ـ حضن الانابيب على درجه 37ºم /2يوم 
3ـ افحص بعد 24 ساعه وبعد 48 ساعه واكشف عن وجود غاز فى اى انبوبة بعد 24 ساعه يعنى اختبارا احتماليا موجبا 
أما تكون الغاز خلال فتره ال24 ساعه التاليه ، فيعتبر إختبارا مشكوكا فيه أماعدم تكون غاز بعد 48 ساعه من التحضين ، يعنى اختبارا سالبا ، مما يدل على أن عينه الماء لاتحتوى على بكتريا القولون 
ب ) الاختبار التأكيدى )التحقيقى) Confirmatory test
يجرى هذا الاختبار لكل العينات التى أعطت فى الاختبار الاحتمالى اختبارات موجبه او مشكوكا فيها .
1 ـ من انبوبه ماكونكى الموجبه للاختبار الاحتمالى ، خطط طبق بيئه أجار الأيوسين وأزرق الميثلين أوطبق أجار اندو بطريقه مناسبه لتكوين مستعمرات متباعدة تماما.
2 ـ حضر على درجه37ºم لمده يومين 
إذا تكونت مستعمرات نموذجيه على سطح الطبق خلال فتره التحضير ، فإن الاختبار التأكيدى يعتبر موجبا 
ج ) الاختبار التكميلى
1 ـ من بيئه أجار الأيوسين وأزرق الميثيلين أو من بيئه أجار إندو ، اختبر مستعمرتين يظهر من شكلهما أنهما من المحتمل جدا أن تكونا لميكروبات مجموعه بكتريا القولون ، وانقل كل منهما على سطح أجار مائل ، وإلى أنبوبه بيئه مرق تخمر اللاكتوز .
(بكتريا القولون ، على بيئة EMB وبيئة أجار إندو ، تعطى مستعمرات غامقه غالبا – وليس دائما – وتكون سوداء ذات بريق معدنى فحضر على بيئة EBM ، حمراء ذات بريق معدنى أخضر ذهبى على بيئه أجار إندو .
2ـ حضن على درجه37 ºم لمدة يومين 0
3ـ حضر شرائح من الأجار المائل ، واصبغ بصبغة جرام وبصبغه الجراثيم تكون الغاز فى مرق اللاكتوز ووجود بكتريا عصويه سالبه لجرام غير متجرثمه بمزارع الأجار ، يعتبر اختبارا تكميليا مرضيا ، يدل على وجود أفراد مجموعة بكتيريا القولون ، وعلى أن عينه الماء الأصليه ملوثه 0 
التفرقة بين أفراد مجموعه القولون
DIFFERENTIATION OF MEMBERS OF THE COLIFORM GROUP
تشمل مجموعه القولون على ثلاث تحت مجاميع Subgroups هـــى :
1- E.coli.
2- E.freundii (Intermediate)
3- Enterobacter aerogenes
ونظرا لأن المصدر الاساسى ل E.coli هو القولون (البراز) لذا فان وجود E.coli فى العينه فهو دليل على تلوثها من فضلات انسان أو حيوان ونظرا لتشابه افراد مجموعه القولون فى الصفات الظاهريه فبالتالى لابد من وجود طرق يمكن ان تتبع فى التفرقه بين افراد هذه المجموعه . ومن هذه الاختبارات الآتى :
1- اختبار الاندول : Indole production
ويعتمد على قدرة بعض الميكروبات على
5- يلي ذلك صب بيئة آجار التربتون والجلوكوز ومستخلص الخميرة علي الاطباق

أضيف بتاريخ 10 نوفمبر 2020  الساعة  00:03 صباحا

عدد القراء 359

برمجة و تصميم الاحلام نت